محلل الأعمال ومحلل النظم: مهنة أم مهنتان؟

لعل مهنتي محلل الأعمال (Business Analyst) ومحلل النظم (System Analyst) هما من أكثر المهن تداخلا في مجال تقنية المعلومات. فالكثير من العاملين في مجال التحليل يعرفون أنفسهم بـ “محلل نظم” أو “محلل أعمال” أو “محلل أعمال ونظم” أو غيرها من المسميات التي تدور حول نفس الموضوع.

تناولنا في مقال سابق الفرق بين “محلل الأعمال” و”مهندس هيكلية الأعمال” (وفيها تحدثنا عن محلل الأعمال على أنه محلل أعمال ونظم معا), إلا أن التداخل بين محلل الأعمال ومحلل النظم هو أكثر لبساً وتداخلاً في سوق العمل العربي, وسنحاول بإذنه تعالى في هذه العجالة إلقاء شيء من الضوء على هذا الموضوع من منظور عملي.

في الواقع ليس من ثمة خط فاصل ومحدد يفصل بين المهنتين, بل إن الدليل المعرفي لتحليل الأعمال (BABOK 2.O) قد زاوج بين المفهومين إلى درجة كبيرة, ففي الفصل الخامس (التحليل المؤسساتي Enterprise Analysis) نجد أهم الأعمال التي يقوم بها محلل الأعمال تحديدا, مثل فهم الاحتياجات المؤسساتية وتحليل الفجوات في الإمكانيات وتطوير اقتراح لمشروع جديد وغيرها. وبنفس الوقت يتحدث الدليل عن الكثير من المهام التي يقوم بها “محلل النظم”, ويبدو هذا جلياً في بعض التقنيات المذكورة في الفصل التاسع, والتي تستخدم أساسا تحليل لتحليل الأنظمة البرمجية (مثل حالات الاستخدام Use Cases ومخططات الصفوف Class Diagrams والنمذجة الأولية Prototyping).

إلا أن الدليل المعرفي قدم أيضا تصنيفاً مفيداً جداً لأنواع المتطلبات التي يقوم المحلل بتناولها, ويمكننا اعتبار هذا التصنيف كحجر الزاوية في تحديد الفرق بين المهنتين. ونرجو ملاحظة أن هذه المقالة لا تهدف إلى الاسهاب في أنواع وإدارة المتطلبات, إذ أن هذا الموضوع هو تخصص بحد ذاته (هندسة المتطلبات) وسنفرد له إن شاء الله نقاشات أخرى.

يقسم تصنيف “الدليل المعرفي لتحليل الأعمال” المتطلبات إلى أربعة أنواع:

  1. متطلبات الأعمال (Business Requirements): المتطلبات والاحتياجات العامة للمؤسسة ككل, وهي التي تبرر الأسباب وراء المشروع والأهداف التي يريد المشروع تحقيقها و تعرف المؤشرات التي تدلل على نجاح المشروع في تحقيقه للفوائد المرجوة منه. مثال: (بعد أن قام محلل الأعمال بإجراء التحليل المؤسساتي بدقة, اقترح أن المؤسسة بحاجة إلى نظام برمجي لمتابعة المشاريع بحيث يتم إدخال نسبة الانجاز الفعلية ومقارنتها مع النسبة حسب خطة المشروع, بالإضافة إلى إدارة المخاطر وطلبات التغيير وإدارة ميزانية المشروع).
  2. متطلبات أصحاب المصلحة (Stakeholders Requirements): يتم ترجمة متطلبات العمل إلى متطلبات تهم كل فئة من أصحاب المصلحة في المشروع. مثال: (بناء على متطلبات العمل المذكورة في المثال السابق, سيتم تحديد أنواع المستفيدين :مدير مكتب إدارة المشاريع, مدير المشروع, مدير الميزانية. ومن ثم سيتم ترجمة متطلبات الأعمال إلى متطلبات تخدم كل فئة من أصحاب المصلحة. فمثلاً يحتاج مدير الميزانية إلى إدخال ميزانية المشروع موزعة على أبواب الميزانية الأربعة ثم على بنود الميزانية التابعة لكل باب). نلاحظ أن متطلب الأعمال العام أصبح الآن أكثر تخصيصا لتحقيق احتياج صاحب مصلحة محدد, إلا أننا لم ندخل حتى الآن في توصيف الحل (النظام البرمجي مثلا), الذي سيحقق هذا المتطلب.
  3. متطلبات الحل (Solution Requirements): كما هو واضح من اسمها, يوصف هذا النوع الوظائف Functionality التي يجب أن يوفرها الحل المقترح (النظام البرمجي مثلا) لتحقيق نوعي المتطلبات السابقين, وهي تشمل المتطلبات الوظيفية Functional, والمتطلبات غير الوظيفية. (مثال: يدعم نظام متابعة المشاريع إمكانية إدخال الميزانية عبر شاشتين فقط, شاشة لإدخال الميزانية حسب الباب, وشاشة لإدخال الميزانية حسب البند التابع لكل باب. يجب أن تكون جميع الأبواب معروضة كلائحة مختصرة ولائحة تفصيلية على الشاشة). نلاحظ أننا الآن بدأنا نتكلم عن المتطلبات من منظور النظام البرمجي (الحل) الذي يحققها.
  4. متطلبات الانتقال (Transition Requirements): وهي المتطلبات المؤقتة التي يجب تحقيقها لضمان الانتقال من الوضع الحالي إلى الوضع الجديد. مثال: (يجب أن يتم إدخال جميع معلومات المشاريع السابقة الموجودة في ملفات Excel غير المنظمة إلى النظام الجديد, أما المعلومات الموجودة في قواعد بيانات Access, فسيتم نقلها بشكل آلي).

 

بناء على هذا التصنيف, يركز محلل الأعمال على متطلبات الأعمال ومتطلبات أصحاب المصلحة, ثم سيقوم بتسليمها إلى محلل النظم الذي سيقوم بترجمتها إلى متطلبات الحل ومتطلبات الانتقال.  وبالتالي سيعمل محلل الأعمال جاهداً وباستخدام كل التقنيات المناسبة على فهم وتبرير وتوصيف وتوثيق الاحتياجات والمتطلبات على مستوى المؤسسة ككل وعلى مستوى أنواع أصحاب المصلحة, وبعدها سيقوم باقتراح الحل المناسب لذلك. أما تفاصيل الحل من ناحية الوظائف التي سيقدمها, فهي من مسؤولية محلل النظم عند البدء بتطوير الحل البرمجي.

ورغم وضوح هذا الفرق, إلا أن هناك العديد من العوامل العملية الأخرى التي تحدده أو تلغيه, ولعل أهمها:  طبيعة المشروع, عدد المحللين ومهاراتهم وخبرتهم, ميزانية المشروع. فلنفترض على سبيل المثال أن مشروع تطوير نظام متابعة المشاريع السابق قد طرح للتنفيذ من قبل شركة تطوير أنظمة برمجية, وذلك دون أن يتم إجراء تحليل مؤسساتي يبرر هذا المشروع. في هذه الحالة سيقوم محلل النظم بفهم جميع أنواع المتطلبات, رغم أنه معني بشكل رئيسي بفهم وتحليل الوظائف التي يجب أن يوفرها النظام البرمجي المطلوب. في مشاريع أخرى يمكن أن يقوم محلل الأعمال بتوصيف جميع أنواع المتطلبات إذا كان المخرج النهائي للمشروع هو “وثيقة تحليل موصفات الأنظمة البرمجية SRS”.

 

كانت هذه محاولة ذاتية بسيطة لرسم نوع من الخطوط بين الدورين, ولعل القارئ الكريم بحكم خبرته ومهاراته قد يصل إلى فروقات أخرى يمكنه أن يفيد محللي الأعمال والنظم منها, مما سيسهم بلا شكل في نضج هذه المهنة المهمة في عالمنا العربي.

 

زاهر الحاج حسين

 

لمراسلة الكاتب والاقتراحات والاستفسارات: zaher@arabicanalyst.com

 

للاستفاضة:

  • The IIBA, A Guide to the Business Analysis Body of Knowledge® (BABOK® Guide) Version 2.0, The IIBA, 2009
  • Peter Zielczynski, Requirements Management Using IBM Rational RequisitePro, IBM Press, 2008

 

 

7 تعليقات حتى الآن

  1. Great article

    Actaully there is a lot of methedology and informaiton differences between both besides the expereinces.

    Regards

  2. Mostafa says:

    صراحة مقال مهم و الكثير لا يعرف الفرق بينهم و أنا كنت منهم قبل قراءة هذا المقال.
    شكرا

  3. Zaher Alhaj Hussien says:

    شكرا لمروركم أعزائي

    أتمنى أن تستفيدي من مقالة رون روس التي تدور حول نفس الموضوع

    http://www.ronross.info/blog/2012/05/10/what%E2%80%99s-the-difference-between-business-requirements-and-functional-requirements/

  4. شكراً يا استاذ زاهر ولكن بودّي أن أسألك هل هُناك شهادات مخصصه لـ ( تحليل نظم المعلومات ) في مجال تقنية المعلومات .. وأين عادةً تطرح هذه المعاهد في المملكه العربيه السعوديه ؟

  5. Houmam says:

    مقال مفيد وخصوصا في ظل قلة المراجع عن هذه المواضيع باللغة العربية.

    بانتظار المقالات القادمة …

  6. Zaher Alhaj Hussien says:

    أهلا بك أخ همام

  7. Zaher Alhaj Hussien says:

    الأخ أبو عبدالله …شكرا لتعليق وعذرا لتأخر ردي لأني وجدت تعليقك مؤخرا.
    نعم هناك بعض الدورات متخصصة في ذلك ويمكنك مراسلتي على بريدي zaher@arabicanalyst.com لكي ارسل لكم بعض التفاصيل.

أترك تعليقا